مدونة كل شي كاين مدونة كل شي كاين
الاخبار

آخر الأخبار

الاخبار
الاخبار
جاري التحميل ...

تاريخ الساعات الذكية

تاريخ الساعات الذكية


غزت الساعات الذكية الأسواق العالمية هذا العام وأصبح أي جديد فيها محط أنظار العالم بأكمله، ومن المؤكد أن العام القادم سيشهد ضجة اكبر حولها خاصة بعد إعلان شركة آبل عن ساعتها Apple Watch والتي ستطرحها في الاسواق مطلع 2015، بالإضافة إلى موتورولا التي طرحت ساعتها الذكية ذات الشاشة المستديرة منذ أيام قليلة فقط.

لكن القصة ليست بجديدة، بل تعود إلى ثمانينات القرن الماضي مع بدء انتشار الحاسب الشخصي عام 1980، حيث بدأت شركة سايكو بتطوير ما يمكن اعتباره الخطوات الأولى في صناعة الساعات الذكية، وتبعتها بعد ذلك عدة شركات أخرى، وسنعرض هنا أبرز المحطات في تاريخ هذه الساعات.

(1982) SEIKO Pulsar NL C01

       

بلسار هو اسم خاص بساعات سايكو الرقمية، وكانت ساعتها الذكية الأولى NL C01 بدائية مقارنة بساعات اليوم، إذ كانت تستطيع تخزين 24 خانة فقط، لكن سرعان ما اتبعتها سايكو بطرازات اكثر تطوراً مثل UC-2000 عام 1984 بقدرة تخزين 2000 حرف، ومن ثم بـ UC-3000 عام 1985.

كان يُستخدم في كلا الطرازين معالج Z80 ويتم ادخال البيانات بواسطة لوحة مفاتيح خاصة تتصل مع الساعة عبر تماس إلكترومغناطيسي، كما يمكن شراء وحدة ادخال أكبر حجماً UC-2200 والتي كانت مزودة بطابعة ومنفذ توسعة ذاكرة ROM.

       

عند وصل الساعة بوحدة الادخال UC-2200 يصبح لدينا حاسب شخصي يعمل بلغة Microsoft Basic ذو ذاكرة عشوائية 4 كيلوبايت وتصبح الساعة شاشة لهذا الحاسب، وعندها يمكن تحميل الساعة ببعض البرامج والألعاب المبرمجة من قبل سايكو، بذلك نتأكد من قدرة الساعة على المعالجة المستقلة.

السعر في السوق الأمريكية: 300 دولار.

(1984) Seiko RC-1000

       

أول ساعة في العالم يمكن ربطها بالحاسب الشخصي ومزامنة بياناتها، وكانت متوافقة مع العديد من الحواسب مثل آبل، كومودور 64، أي بي إم، إن إي سي.

كانت الساعة مزودة بـ 6 أزرار وظيفية وشاشة كرستال سائل مؤلفة من 12×2 خانة مع إضاءة ليلية، الذاكرة كالإصدارات السابقة 2 كيلوبايت، ومحملة بعدة برامج خدمية كالمنبه المجدول اسبوعياً أو شهرياً والتوقيت في عواصم العالم والأهم من كل ذلك المفكرة التي يمكن تحميلها بنصوص تصل حتى 80 صفحة.

       

يرفق مع الساعة وصلة تسلسلية RS-232C و قرص مرن أو شريط كاسيت يحوي برنامج ربط مع نوع واحد فقط من الحواسب، وعلى من يرغب بربط الساعة بأكثر من حاسب أن يشتري قرص مرن آخر من الشركة .. استمر انتاج هذه الساعة حتى عام 1990.

       

في عام 1985 اصدرت سايكو RC-4000 و RC-4500 اللتين قُدمتان حينها على انهما اصغر حاسب في العالم، اهم ما ميزاهما عن ماسبق شاشة كرستال سائل بثلاثة اسطر وهيكل معدني لطراز الـ4000 وهيكل بلاستيكي متوفر بعدة ألوان لطراز الـ4500.

(1985) Seiko Epson RC-20

       

أول ساعة في العالم مزودة بشاشة حساسة للمس، مدعومة بمعالج SMC84C00 8-bit Z-80 وذاكرة عشوائية 2 كيلوبايت وذاكرة ROM بحجم 8 كيلوبايت، الشاشة كرستال سائل بدقة 42×32 بكسل، وكسابقاتها مزودة بالعديد من البرامج الخدمية البسيطة ويمكن برمجتها عبر وصلها بالحاسب الشخصي باستخدام وصلة تسلسلية RS-232C.

(1990) Seiko Receptor

أول ساعة ذكية تتصل بالعالم الخارجي لاسلكياً، وكانت عبارة عن جهاز مناداة Pager على شكل ساعة يد. استغرق تطوير هذه الساعة 4 سنين، واُطلقت في الأسواق الأمريكية عام 1990 بسعر: 255 دولار أمريكي، ومهمتها استقبال اشارات الراديو المرسلة من شركات الهاتف وتحويلها إلى رسالة نصية من 16 خانة، وتستطيع الساعة تخزين 8 رسائل.

(1998) Seiko Ruputer

اُصدرت إلى الأسواق على أنها حاسب شخصي معصمي وهي بالفعل حاسب اكثر من ماهي ساعة، استعملت معالج 16 بت بتردد 3.6 ميغاهرتز وذاكرة عشوائية 128 كيلو بايت وذاكرة تخزين 2 ميغا بايت، الشاشة عبارة عن كريستال سائل احادية اللون بدقة 102×64 بكسل وغير حساسة للمس، مزودة بـ 6 ازرار تحكم وعصى توجيه بـ 8 اتجاهات، بالاضافة الى منفذ تسلسلي ومنفذ اشعة تحت الحمراء IR، وبطارية قابلة للشحن تدوم لمدة 30 ساعة من الاستخدام المتوسط، ويمكن كتابة برامج لهذه الساعة بواسطة اللغة C.

حتى الآن يبدو المقال وكأنه حملة اعلانية لشركة سايكو، لكن بالفعل لم تقم أي شركة أخرى بأي محاولة سوى كاسيو التي طرحت العديد من الساعات الرقمية المتطورة تحت اسم DataBank لكن أياً منها لم يملك القدرة على الإتصال والمزامنة مع العالم المحيط.

(1999) Samsung SPH-WP10

سامسونغ هي أول ساعة بهاتف جوال في العالم وتميزت بالهوائي الظاهر جداً، شاشة كرستال سائل احادية اللون مع اضاءة خلفية وبطارية قابلة للشحن تدوم 60 ساعة في وضع الاستعداد و90 دقيقة تحدث باستخدام المايكروفون ومكبر الصوت المدمجين، وكأي هاتف محمول كانت هذه الساعة مزودة بالكثير من البرامج الخدمية كدليل الهاتف وصندوق البريد الوارد والتقويم والأوامر الصوتية والألعاب … السعر: 700 دولار أمريكي.

(2003) Fossil Wrist PDA

اسمها يدل على ما هي بالضبط (مفكرة شخصية معصمية) وقد حصلت هذه الساعة على جائزة أفضل جهاز محمول عند ظهورها الأول في معرض كومدكس 2003.

زودت بمعالج Motorola Dragonball Super VZ بتردد 66 ميغاهرتز وذاكرة عشوائية 8 ميغابايت وذاكرة فلاش 4 ميغابايت، الشاشة كرستال سائل ابيض وأسود بـ 16 مرحلة تدرج رمادية وبدقة 160×160 بكسل حساسة للمس وإضاءة خلفية ELDs تمكن من استخدام الساعة في الليل، تتصل بالحاسب عبر وصلة USB أو منفذ أشعة تحت الحمراء IR.

أما نظام التشغيل فـ Palm OS 4.1.2 وكجميع الأجهزة المزودة بنظام بالم كانت تحوي العديد من البرامج المتطورة نسبياً كما يمكنها تشغيل برامج مثل DocumentsToGo 6, AvantGo, Metro Navigator والعديد من الألعاب المخصصة لأجهزة البالم، ويتم ادخال البيانات عبر لوحة مفاتيح افتراضية على شاشة اللمس أو عبر الكتابة على الشاشة بخط اليد.

البطارية قابلة للشحن ويمكنها تشغيل الساعة في وضع الاستعداد لمدة تتجاوز الاسبوع، في حين لايمكنها الأستمرار أكثر من يومين في حال تشغيل برنامج الساعة الذي يبقي الشاشة تعمل بهدف إظهار الوقت بشكل مستمر. قدمت الشركة بعد ذلك عدة اصدارات جميعها متطابقة في المواصفات ومختلفة بالشكل فقط.

السعر: 250 دولار أمريكي.

(2004) Microsoft SPOT

       

بالطبع كان للعملاق مايكروسوفت بصمته الخاصة والمميزة في عالم الساعات الذكية، ساعة سبوت حملت أفكار واعدة جداً وبشكل خارجي جذاب للغاية، اعتمدت في فكرتها على استقبال البيانات عبر موجات الـ FM التي تبثها مايكروسوفت في المدن الأمريكية، فأصبحت آخر الأخبار وحالة الطقس وأسعار الأسهم والعملات تصل تلقائيا من موقع MSN إلى الساعة، كما يمكنها أيضا استقبال الرسائل من برنامج المحادثة وندوز مسنجر، ورسم الإشتراك السنوي في هذه الخدمة 59 دولار أمريكي.

أما سعر الساعة كان: 300 دولار.

لكن مشروع مايكروسوف عانى من مشاكل تقنية كثيرة تسببت بعزوف الناس عن استخدامه مما دعى بالشركة إلى إيقاف تصنيع الساعة عام 2008 وإغلاق شبكة الـ FM الخاصة بمايكروسوفت عام 2011، وعلى مايبدو أن أحداً لم يكترث لذلك أو حتى لاحظ توقف الخدمة.

مايكروسوفت كعادتها تملك الفكرة الصحيحة لكن تلجئ إلى طريقة التنفيذ الخطئ، فالحل الأمثل كان فعلاً بالإتصال اللاسلكي لكن ليس بشبكة FM وإنما عبر اتصال بلوتوث بأي جهاز قريب متصل بالانترنت (هاتف جوال مثلاً) وبإستهلاك بسيط جداً لطاقة البطارية ومصدر لا متناهي من المعلومات.

من هنا استلمت شركات الهاتف المحمول دفة قيادة سوق الساعات الذكية، وسنذكر أهم ما أنتج بشكل سريع ودون الدخول بالتفاصيل:

(2009) Samsung S9110 Watch Phone

       

(2010) SonyEricsson LiveView

       

(2010) InPulse Blackberry

       

(2011) WIMM One

       

(2011)Motorola’s Motoactv

       

(2011) iPod Nanos

       

(2012) Nike+ Fuelbands

       

(2012) Cuckoo

       

(2013) Samsung Galaxy Gear

       

(2014) Motorola Moto 360

       

(2015) LG G Watch R

       

(2015) Apple Watch

عن الكاتب

Unknown

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

مدونة كل شي كاين